قال هشام الدميرى رئيس هيئة تنشيط السياحة، إن ملف شركة الدعاية «جى دبليو تى» على رأس أولوياته خلال الفترة الحالية، وذلك لدراسة أدائها الخاص لترويج المقاصد السياحية المصرية، موضحا أن هناك بعض التحفظات على أدائها.

وأكد «الدميرى» خلال كلمته بالمؤتمر الصحفى المنعقد بأحد فنادق القاهرة للإعلان عن مجهودات حملة شركة «جى دبليو تى» أنه تم عقد عدة جلسات مع شركة الدعاية للوقوف على أدائها وتقييمها، مؤكدا أن تقييم أدائها الفترة الراهنة غير عادل.

وكشف: «استعنا بمنظمة السياحة العالمية وإيفاد بعثة إلى القاهرة وعقدت اجتماعا مع "جى دبليو تى" ومن المقرر أن نعلن عن التقرير النهائى لتقييم الشركة منتصف الأسبوع المقبل».