بالرغم من موهبته واستحواذه على قلوب ملايين الجماهير في مصر والعالم العربي، إلا ان الفنان محمد رمضان أصبح في الفترة الاخيرة لا يترك منتقدًا دون ان يلقنه درسًا بسبب هجومه عليه، وهو الامر الذي جعله مغرورًا في أعين البعض.

ولم تكن ايراداته بالسينما او تحقيقه لنسب مشاهدة عالية هي الدرع التي ستحميه من هجوم كبار نجوم الفن في مصر.

وكان في المقدمة الفنان الكبير يوسف شعبان الذي قال في تصريح خاص لـ"صدى البلد"، إنه يكره مشاهدة افلام رمضان، لانها لا تحمل اي رسالة فنية وتسيء للفن، مؤكدًا أن "نجوميته ستنتهي قريبا، فهو ظاهرة مؤقتة".

أما عن الفنان أحمد حلمي فوصفه رمضان بالممثل الذي يتعافى من مرحلة الفشل التي مر بها بسبب فيلمه " صنع في مصر" خلال ندوته بمجلة "نصف الدنيا" الاسبوع الماضي، عندما وجه له سؤالا بأنه يخشى منافسة أحمد حلمي في موسم عيد الاضحى لانه تحجج بوقف تصوير فيلمه "جواب اعتقال" بسبب الرقابة لذلك هرب من مواجهته.

وعلاوة على ذلك أكد انه نجح في الوصول للصدارة في الموسم الرمضاني على حساب الزعيم عادل إمام بمسلسله "الاسطورة".

وأكد رمضان انه ليس غاضبًا من الهجوم الذي شنه النجم كريم عبد العزيز ضده عندما سخر من نشر رمضان لصور سياراته ولكن بطريقة غير مباشرة حيث كتب كريم من خلال حسابه الخاص على موقع إنستجرام: "عندي كلام كتير اوي ومش عاجبني كلام كتير.. عربيات وسيارات" .

وأضاف: "بس خلي الناس تفرح المهم اللي يكمل ويواكب الأجيال".

وأشار محمد رمضان الى أن كريم عبد العزيز حذف هذا الكلام بعد نشره وعلق عليه وكتب: "لو كنت حذفت الكلام بسببي.. فأحب

اقولك انا مش زعلان".

وعندما أبدى الفنان بيومي فؤاد رأيه في مسلسل الاسطورة وقال انه لم يعجب به، لم يخلص من هجوم محمد رمضان الذي لا يتحمل أن ينتقده أحد او يوجه اليه اي انتقادات، ليرد رمضان : "ما شاء الله وكان عندك وقت كمان تشوف الأسطورة يا بيومى ؟! ده انت تشتغل ناقد بقى بصوت رفاعى الدسوقى سيبك من النقد وركز فى شغلك زميلى النحيت".