أشادت عزة قورة مدير برنامج التنمية بصندوق تحيا مصر، بفكرة ترك “الفكة” التى أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسى، وتعد من أهم الأفكار المطروحة، موضحة أنها ليست بجديدة، كاشفة أن أحد الأشخاص سجل تلك الفكرة بالشهر العقارى، وهى تدعى العلامة العشرية أو كسر الجنيه، ومن الممكن أن يتم تحصيلها من خلال فواتير الغاز والكهرباء والهاتف المحمول وليس من البنوك فقط .
وأضافت مدير برنامج التنمية بصندوق تحيا مصر، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج الحياة اليوم، الذى يقدمه الإعلامى تامر أمين، قائلة: “وضعنا كل الكسور هتعمل 18 مليار جنيه فى السنة، وهى كسر الجنيه”، متابعة: “فكرة ترك الفكة لا تؤثر على المواطن، وهى طواعية فقط، والبنوك قبل ما تخصم الفكة، من الممكن أن تسال العميل المعترض عنها إذا لم يرغب فى ذلك”.