عقد نادى التجاريين، مساء أمس الاثنين، ندوة للحديث حول قانون القيمة المضافة وملامح وآليات تطبيق القانون على المواطنين، وذلك بمقر النادى بشارع رمسيس بالقاهرة.

حضر الندوة كل من الدكتور هشام الحماوى أستاذ المحاسبة بجامعة القاهرة ، والدكتور نبيل عبد الرؤوف أستاذ مساعد بأكاديمية الشروق، والدكتور صفوت حجازى رئيس المامورية الضريبية بقصر النيل، والمئات من المحاسبين الماليين والتجاريين.

قال هشام الحماوى أستاذ المحاسبة بكلية التجارة جامعة القاهرة، إن الهدف من ضريبة المبيعات ، التى كانت تفرض قديما ، هو التحول لقانون القيمة المضافة ، مشيرًا إلى إن القيمة المضافة تخضع له كل الخدمات والسلع، وإن إعفاء أى سلعة أو خدمة من ضريبة المبيعات لا يتم إلى بالقانون، والتى حددها قانون القيمة المضافة ، و قام على أثرها بإلغاء القانونين المبيعات القديمة ، التى كانت تنص على فرض 5% و 25% على السلع والخدمات ، منوها إن القانون الجديد نظم عملية فرض الضرائب من عدمه على الجهات المعفية فى قانون المبيعات القديم.