ما زال إفطار السيسي مع أسرة مصرية بسيطة أمس في غيط العنب يثير الجدل على مواقع التواصل الإجتماعي، خاصة بعد ذلك التضارب في المسئول عن إعداد هذا الإفطار، فبعد أن كانت السيدة نادية توفيق هي المسئولة عن ذلك الإفطار فوجىء الجميع بظهور سيدات أخرى في المشهد، برغم من تواجدهم منذ البداية في الصور التي تم إلتقاطها وقت الإفطار إلا أن وسائل الإعلام لم تتحدث عنهم في البداية
إلا أنه اليوم أجرت صحيفة المصري اليوم لقاء سريع مع إحدى تلك السيدات وهي السيدة عفاف إمام، وذلك بعد إتصال زوجها أحمد عبدالجواد صباح اليوم على قناة اون تي في، ليؤكد مشاركتها في إعداد ذلك الإفطار، وقد علق النشطاء على لقاءها هذا من خلال خطأين كارثيين، أولها وهو الأخطر حيث اعترفت السيدة بترتيب اللقاء مسبقاً حيث قالت أنها منذ علمت بلقاء السيسي قبل الإطار بيوم وهي لم تستطع النوم.
أما عن الخطأ الثاني فكان تحدثها عن تفاصيل حوارها مع السيسي حيث قالت أنها توجهت له بالشكر على ما يفعله هو وجيشه، حيث نسبت الجيش للسيسي وقد علق النشطاء على ذلك بقولهم أن السيدة قالتها بعفوية إنما هي بالفعل حقيقة لإحساس هؤلاء النشطاء بأن الجيش أقرب للسيسي من الشعب على حد وصفهم.