أعلن الدكتور مصطفى أميـن الأميـن العــام للمجلـــس الأعــلى للأثــار بأن قطاع الأثار الاسلامية والقبطية يعد حاليًا ملفين كاملين عن مدينة القصر ومدينة بلاط الأثريتين بالوادى الجديد.

وقال ان الملفين سيتم تقديمهما لمنظمة اليونسكو لتسجيل المدينتين على قائمة التراث العالمى لكونهما نموذجًا كاملًا لموقعين فريدين للعمـارة التقليـديــة على مســتوى منطـقــة الشــرق الأوسـط.