نظمت وزارة البيئة من خلال فرع وسط الدلتا بطنطا بقيادة المهندس أحمد أبو السعود، الرئيس التنفيذي لجهاز شئون البيئة، حملات مرورية وتفتيشية مفاجئة على مصنعين ملوثين للهواء بمدينة كفر الزيات، وذلك ضمن الزيارات للمنشآت الصناعية.

يأتي ذلك في إطار سعي وزارة البيئة الدائم لاتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة التلوث قبل حدوثه، وذلك بأخذ عينات من المياه والهواء بنقاط ثابتة ومتحركة من خلال محطات رصد وقياس للملوثات.

وقال بيان للوزارة اليوم، الثلاثاء، إنه تلاحظ ارتفاع في القراءات ونتائج محطة رصد وقياس الملوثات المتواجدة بمدينة كفر الزيات محافظة الغربية حسب الخطة الموضوعة للرصد، حيث جاءت النتائج أعلى من الحدود المسموح بها بالقانون رقم 4 لسنة 1994 والمعدل بالقانون رقم 9 لسنة 2009 في شأن حماية البيئة، وعلى الفور تم اتخاذ إجراءات عاجلة، وذلك بخفض منسوب تخزين الكبريت وتغطية مخزن الكبريت بالبلاستيك لشركة المبيدات، وكذلك قامت الشركة المالية والصناعية بتنظيف الشوارع الداخلية بالشركة من تراكم الأتربة وانتشارها بالهواء أثناء حركة المعدات والسيارات، وأيضا خفض منسوب تخزين الكبريت وتغطية مخزن الكبريت بالبلاستيك، ما أدى إلى انخفاض نتائج القراءات إلى الحد المسموح به في القانون.

كذلك تم إخطار الشركات بضرورة تقديم خطة زمنية لتوفيق الأوضاع البيئية تتضمن إقامة مخازن محكمة الغلق من الصاج المجلفن لتتم متابعة الخطة من خلال جهاز شئون البيئة، وذلك للقضاء على مصدر التلوث بشكل نهائي.