أكد المهندس رامي فارس صاحب مبادرة “أبني شقتك” لتخفيض أسعار العقارات، أن فكرة المبادرة جاءت بسبب ارتفاع أسعار العقارات مقارنة بتكاليفها، مشيرا إلى أنه هناك عقارات تزيد أسعارها عن تكلفتها الفعلية بأكثر من 250 ألف جنيه.

وأوضح فارس خلال لقائه ببرنامج “صباحك عندنا” على قناة “المحور” الفضائية اليوم الثلاثاء، أن مبادرته تستند على أن يقوم مجموعة من الأشخاص الراغبين في تملك وحدات سكنية شراء قطع أراضي وبنائها لتقليل السعر، مؤكدا أن قاعدة بيانات المبادرة تضم أكثر 40 ألف شخص راغب في تملك وحدات سكنية من خلال المبادرة التي بدأت منذ 8 شهور.

وأعلن أنه رفض أن يحصل على أي مقدم لأسعار الأراضي والوحدات، وأنه مجرد منسق للراغبين في المشاركة بالمبادرة والتفاوض مع صاحب الأرض والتأكد من سلامة أوراقها بالأجهزة المحلية.

وأعلن أنه هناك 10 مشروعات جاري تنفيذهم في إطار المبادرة، مؤكدا أنه هناك مشروع بيتم بنائه في منطقة “أبو الهول” بالتجمع الخامس سعر الوحدات السكنية البالغ مساحتها 120 متر سعرها 332 ألف جنيه في الوقت الذي بلغ فيه سعر الوحدات الأخرى بالمنطقة 675 ألف جنيه.

وأعلن أن المبادرة تحصل على صافي ربح 3 % من أسعار الوحدات.