تلقى اتحاد الكرة صدمة قوية برفض المسئولين فى المملكة العربية السعودية، استضافة السوبر المصرى بين الأهلى والزمالك فى سبتمبر المقبل نظرا لانشغال الأمن بتأمين وفود “الحج” التى تتزامن مع هذا التوقيت.
وقرر اتحاد الكرة اللجوء الى الإمارات لاستضافة الحدث الكروى الكبير مثلما حدث الموسم الماضى وفى حال إقامته منتصف سبتمبر المقبل.
ويرغب العميد ثروت سويلم القائم بأعمال المدير التنفيذى فى انتظار حسم الانتخابات المقبلة لمنح المجلس الجديد فرصة اختيار مكان إقامة السوبر، خاصة أن هناك اتجاها لتأجيل موعد إقامته لأكتوبر أو نوفمبر حتى يتثنى تنظيمه فى السعودية لمنح الجماهير الكبيرة هناك فرصة مشاهدة الأهلى والزمالك على الطبيعة.