قال النائب طارق راضون وكيل لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان، إن مصر تقف على بعد مساحة واحدة بين المرشحين المقبلين لرئاسة أمريكا "هيلارى كلينتون ودونالد ترامب"، مؤكدا أن مصر ترتبط علاقتها بالدولة نفسها وليست بالأنظمة.

وتابع راضوان فى تصريح لـ"صدى البلد"، أنه خلال المناظرة التى جمعت بين المرشحين استهدفت مهاجمة شرسة بين الجانبين، لافتا إلى أن كلينتون ركزت خلال حوارها على الجانب السياسي أما ترامب فقد ارتكز فى حواره على النظرة الاقتصادية الشمولية ومحاولة استقطاب المواطنين فى كيفية تحقيق انتعاشة اقتصادية وخاصة بعد الأزمة التى مر بها الاقتصاد الامريكى منذ عام 2008 والتى يعانى منها حتى الوقت الحاضر.

وكانت قد أذيعت في الساعات الأولى من صباح اليوم، الثلاثاء، المناظرة المهمة بين المرشحين الرئاسيين الأمريكيين هيلاري كلينتون ودونالد ترامب، التي استمرت لساعة ونصف الساعة، تم خلالها تناول العديد من الموضوعات المهمة، كما شهدت احتداما بين المرشحين.

حيث اتهم المرشح الأمريكي دونالد ترامب منافسته هيلاري كلينتون، بأن سياستها التي اتبعتها خلال وجودها في منصب وزيرة الخارجية أدت إلى فوضى عارمة في منطقة الشرق الأوسط.

وقال ترامب، في المناظرة التى تمت بينه وبين هيلارى: «انظري إلى الشرق الأوسط، إنه في حالة فوضى، وهذا أمر حدث إلى حد بعيد في ظل إدارتك الفاشلة».