كتب موقع الحساب الرسمي لماركة هوندا الشهيرة للسيارات على تويتر "أنا مع هيلاري"، وأنهت التغريدة بهاشتاج المناظرة "ديبيت نايت".

وذكر موقع جالوبنيك، المتخصص في أخبار السيارات والطائرات، أن شركة هوندا حذفت التغريدة بعد أن نشرتها أثناء المناظرة التاريخية بين دونالد ترامب المرشح الجمهوري، وهيلاري كلينتون المرشحة عن الحزب الديمقراطي.