أكد الدكتور سعيد صادق،استاذ علم الاجتماع، على وجود انحياز واضح من مؤسسات الدولة الأمريكية إلى المرشحة لرئاسة الجمهورية هيلاري كلينتون.

وأوضح صادق في حواره مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج «على مسئوليتي» على قناة «صدى البلد»، أنه حتى الإعلامي الذي كان يدير الحوار كان في بعض الأوقات يتحامل على دونالد ترامب وكان يوجه له بعض الأسئلة بغرض إحراجه.

وأشار صادق، إلى أن المؤسسات الإعلامية الرسمية في أمريكا تنحاز إلى هيلاري كلينتون، مشيرا إلى أن بعض الصحف والفضائيات أيضا أعلنت انحيازها لهيلاري كلينتون.