تمكنت المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون من دحض منافسها الجمهوري على مستوى النقاش حول الملف الاقتصادي لكليهما في المناظرة المنعقدة بينهما حاليا في جامعة هوفسترا، اليوم الثلاثاء

ووفقا للتغطية الحية لصحيفة «ذا جارديان» البريطانية، لفتت إلى أن كلينتون استخدمت ذخائرها في أفضل رد ناري لها على رفض منافسها الجمهوري «ترامب» تسليم إقراراته الضريبية، في محاولة منه لخداع الدولة الأمريكية والمتعاقدين بعد إعلان إفلاس بعض أعماله، حسب ما وصفت كلينتون

وأدعت المرشحة الديمقراطية أن منافسها ترامب حاول تحقيق أقصى استفادة من التلاعب على القوانين بمحاولة إخفاء سجلاته الضريبية والتي يرفض إعلانها حتى الآن.

من جانبه، انتقد ترامب منافسته على مستوى ملفات التجارة، و قضية رسائل البريد الإلكتروني المسربة، ولكن وفقا للصحيفة البريطانية يبدو أن السيطرة لها حتى الآن على مستوى الملف الاقتصادي.