انتظمت الدراسة فى يومها الثانى داخل 2134 مدرسة بالقليوبية حيث استقبلت مليونا و200 ألف طالب وطالبة وسط دوريات امنية حول مجمعات المدارس لضبط الحالة الامنية فى الوقت الذى قامت فيه اللواء عمرو عبدالمنعم محافظ القليوبية بعمل جولة تفقدية بعدد من مدارس المحافظة ببنها وطوخ لمتابعة الحالة الدراسية.

وأكد محافظ القليوبية على أهمية تحقيق الانضباط داخل المدارس، مطالبا الجميع بغرس قيم التربية وترسيخ مفاهيم الولاء للوطن في نفوس جميع الطلاب قائلا: إن التربية والأخلاق قبل التعليم وهو شعار يجب أن نرفعه في مدارسنا.

جاء ذلك خلال جولة المحافظ يرافقه اللواء مجدي عبدالعال مدير أمن القليوبية وطه عجلان وكيل وزارة التعليبم بالقليوبية ومختار شاهين وكيل مديرية التربية والتعليم بالمحافظة في مدارس بنها وطوخ في ثانى أيام الدراسة وشملت الجولة مدرسة الرملة للتعليم الأساسي التابعة لإدارة بنها التعليمية حيث اطمأن على دورات المياه والكهرباء وأعمال الصيانة للفصول ومعامل الحاسب الآلي ثم توجه لمدرسة الرملة الجديدة الابتدائية وتفقد معمل العلوم واطمئن على توافر الأجهزة والمعدات.

وشدد المحافظ خلال جولته على مواجهة المقصرين والمتقاعسين عن أداء واجبهم الوظيفي، مشيرا أن لجان المتابعة سوف تجوب المدارس علي مستوى المحافظة للتأكد من حسن سير الدراسة وسيتم إحالة المقصرين للتحقيق فورا قائلا: إن أي مسئول غير قادر على أداء واجبه الوظيفي عليه الرحيل فورا، مؤكدا على إجراءات النظافة ووجود لوحات إرشادية على المعامل والفصول وتسليم الكتب الدراسية وتواجد المدرسين داخل الفصول والإضاءة والتهوية وتوفير المناخ المناسب للعملية التعليمية.

كما طالب المحافظ رؤساء المدن والوحدات المحلية بمتابعة النظافة أمام المدارس طوال العام، كما طالب بضرورة الاهتمام بالأنشطة المدرسية لإبراز مواهب الطلاب وإبراز الذوق الجمالي والحس الفني وتعليم الأخلاقيات الحميدة.

من جانبه قال اللواء مجدى عبدالعال مدير أمن القليوبية بانه قد تم الاتفاق مع اللواء عمرو عبدالمنعم مدير أمن القليوبية على تعيين خدمات أمنية أمام المدارس لتحقيق الإنضباط ومواجهة أي ظواهر سلبية خارج اسوار المدارس، مشيرا الى ان تم تخصيص دوريات امنية بمحيط مجمعات المدارس الكبرى لملاحظة الحالة الامنية وتوفير الاستقرار الامنى للطلاب.

وعن وجود الشرطة النسائية اكد ان محافظة القليوبية بطبيعتها محافظة ريفية ولم نلجا الى استخدام الشرطة النسائية وذلك لوجود دوريات شرطية خارج المدارس وفى حالى تلقى اى بلاغ داخل المدارس يتم انتقال قوة من المركز التابع له البلاغ للتحقيق، مؤكدا على استقرار الحالة الامنية على مستوى المحافظة منذ بدء الدراسة.