قال الدكتور أحمد أبو دومه المتحدث باسم نقابة الصيادلة، إن النقابة العامة تواصلت مع مجلس الوزراء، فيما يخص تنفيذ بدل العدوى، باعتبارها طرفا أصيلا في القضية لا غنى عنه، مُشيرا إلى أن المجلس أكد احترامه للصيادلة، مؤكدين أنه لن يحدث اجتماع دون حضورها.

وأوضح "أبودومه"، في تصريح خاص لـ"صدى البلد"، أن إخطار نقابة الصيادلة، بالاجتماع الذي حدده تامر عوف مستشار رئيس الوزراء الأربعاء المقبل، لأول اجتماع للجنة، مؤكدًا أن الدكتور محيي عبيد نقيب الصيادلة سيحضر الاجتماع ممثلا عن الصيادلة.

جدير بالذكر أن نقابة الصيادلة، تغيبت عن حضور اجتماعات وفد الأطباء المكون من الأطباء البشريين والأسنان، لمناقشة آليات تنفيذ بدل العدوى، والتي أقر خلالهما مجلس الوزراء بتشكيل لجنة لمتابعة القضية، عن أن تتكون من ممثل عن وزارة المالية، وومثل عن وزارة الصحة، وممثل عن رئاسة الوزراء، بالإضافة إلى ممثل عن الأطباء يحدده الوفد المفاوض.