تتواصل فعاليات مهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي في دورته الـ23، والذي يستمر حتى 30 من سبتمبر الجاري، بعرض 3 مسرحيات هي "الرمادي"، و"القروش الثلاثة" من مصر، و"تحولات حالات الأحياء والأشياء" من الإمارات.

وعرضت مسرحية "الرمادي" بمركز الهناجر للفنون، حيث تدور أحداثها في عالم من الفانتازيا عن مدينة وهمية تسمى أوشيانيا ترفض الاختلاف ويسيطر عليها اللون الرمادي، كل سكانها لهم شكل موحد يرتدون الملابس الرمادية وشعرهم أسود بنفس الطول، سواء من الرجال أو الإناث، والمنازل مراقبة بالكاميرات ويتحرك الجميع بناءً على تعليمات من أجهزة الصوت التي تتحكم فيها الدولة، والأخ الأكبر الذي لا يراه أحد أبدًا، إلا من خلال الصور والإعلام.

العرض من إنتاج مركز الهناجر، إخرج ودراماتورج عبير علي، وإعداد مسرحي آمال الميرغني.

كما عرضت مسرحية "تحولات حالات الأحياء والأشياء" بمسرح ميامي، وتناقش المسرحية واقعًا افتراضيًا متخيلا لمجموعة من دمى الماريونت التي تحلم بالتحول إلى صفة آدمية، لظنها أنها قد تمنحها الفرصة في التحرر من القيود.

العرض من تأليف قاسم محمد، إعداد وإخراج محمد العامري.

وعرضت من مصر مسرحية "القروش الثلاثة" على مسرح الطليعة، وهي حاصلة على جائزة أفضل عرض مسرحي في المهرجان القومي للمسرح، ويتناول تصورًا بطريقة عفوية مبدأ "في البداية الطعام، ثم الأخلاق”، وتمت ترجمتها إلى عدة لغات، وتم تعريبها تحت مسمى ملك الشحاتين لنجيب سرور، وهي مأخوذة عن رائعة الكاتب بريتولد بريخت، أحد أهم كتاب المسرح العالمي في القرن العشرين.