اعتمدت الجمعية العامة لشركة النصر للملاحات في اجتماعها برئاسة الدكتور رضا العدل، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الكيماوية القوائم المالية للشركة، نتائج أعمالها للعام المالي 2015/ 2016، بصافي ربح 12.5 مليون جنيه، مقابل 15.2 مليون جنيه للعام السابق.

وقالت المهندسة سامية زين الدين، رئيس مجلس إدارة شركة النصر للملاحات، إن الشركة حققت هذا العام مبيعات إجمالية بـ 127.5 مليون جنيه، منها 21.7 مليون جنيه صادرات.

وأشارت زين إلى أن نتائج أعمال الشركة تأثرت سلبًا بالأوضاع الأمنية غير المستقرة في شمال سيناء التي تقع بها ملاحة سبيكة التي يتجاوز إنتاجها نحو 75% من إجمالي إنتاج الشركة.

وأكدت الجمعية، سرعة الانتهاء من أعمال اللجنة المكلفة ببحث دمج شركتي النصر للملاحات والمكس للملاحات لإنشاء كيان قوي لإنتاج الملح يساعد على تعظيم العائد على المال المستثمر.

وشددت الجمعية، على ضرورة سرعة تسوية مديونية الاستثمار القومي الذي يطالب الشركة بسداد 2.3 مليار جنيه عن قرض سابق لم يتجاوز أصله 110 ملايين جنيه، ما يهدد الاستقرار المالي للشركة وقدرتها على مواصلة نشاطها.

ووافقت الجمعية على اعتماد صرف المكافأة المقررة لمجلس إدارة الشركة عن العام المالي 2014/ 2015 وتفويض رئيس الشركة القابضة في تقرير مكافأة مجلس الإدارة عن العام المالي المنتهي في 30 /6 /2016 في ضوء مؤشرات أداء الشركة.

وأقرت الجمعية العامة، صرف العلاوة الدورية للعاملين بنسبة 100 في المائة مع مراعاة التزام القواعد المنظمة.

من ناحية ثانية، وافقت الجمعية العامة غير العادية للشركة على استمرار الشركة في أداء نشاطها رغم تجاوز مجمع خسائرها نصف رأس المال المصدر.