بحث وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، في نيويورك، مع الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط مستجدات الأوضاع في الدول العربية والمنطقة والسبل الكفيلة بعودة الأمن والاستقرار والحفاظ على مصالح الأمة العربية.

وذكر المكتب الاعلامي لوزير الخارجية العراقي أن الجعفري وأبو الغيط أكدا ضرورة أن تأخذ الجامعة العربية دورها في إدامة الحوار العربي وتقريب وجهات النظر والعمل على توفير أجواء الثقة والتعاون وحفظ وحدة الصفِّ العربي، وأهمية مواجَهة التحديات المشترَكة التي تحاول تأزيم أوضاع المنطقة وهدر ثروات الدول العربية.