وزيرة الهجرة تطلق مبادرة لتدريب شباب القرى المصدرة للهجرة ..فيديو

شهدت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج، والدكتور الهلالي الشربيني وزير التعليم والدكتور علي جمعة رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، وعدد من الشخصيات العامة والمسؤولين، احتفالية مؤسسة "مصر الخير" السادسة لقطاع التعليم، التي أقيمت تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي ، اليوم الاثنين، بتخريج أول دفعة لطلاب منحة التعليم الفني بإيطاليا على مستوى الجمهورية.

تم تكريم الطلاب الأوائل في كل برامج التعليم التي أقامتها المؤسسة، وتكريم أوائل البعثات التعليمية التي أوفدتها المؤسسة بالتنسيق مع وزارة التعليم العالي، والتعليم الفني إلى دول إيطاليا وفرنسا والصين، وأوائل بعثات المرحلة الجامعية، وأوائل مدارس التعليم المجتمعي التي أنشأتها المؤسسة على مستوى الجمهورية، والبالغ عددها 850 مدرسة مجتمع.

وناقشت مكرم مع الدكتور علي جمعة رئيس مجلس امناء المؤسسة توقيع بروتوكول تعاون يقضي بتدريب وتأهيل الشباب لفرص عمل بالداخل والخارج، من القري المصدرة للهجرة غير الشرعية في البرامج التعليمية التي ترعاها المؤسسة مع عدة دول،ومن جهته رحب الدكتور علي جمعة بالمبادرة فورا.

وعبرت وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج،إنها عن شعورها بالفخر في اهتمام مؤسسة مصر الخير بالتعليم، باعتباره أساس تقدم الدول.

ونوهت مكرم إلى تعاون وزارة الهجرة مع مؤسسة "مصر الخير" في ضم بعض الطلاب لأول دورة تثقيفية لمفهوم الأمن القومي لشباب الجيل الثاني والثالث بالتعاون مع أكاديمية ناصر العسكرية، بهدف تحصين الشباب قبل سفرهم للخارج من الأفكار المتطرفة التي توجه لمصر.

وأعلنت وزيرة الهجرة عن إطلاق برنامج التدريب الفني لشباب القرى والمحافظات المصدرة للهجرة غير الشرعية، قائلة: "التعاون سيكون عبارة عن استيعاب الشباب اللي بينضحك عليهم من سماسرة الاتجار بالبشر وإيهامهم السفر للخارج، لأن هؤلاء الشباب يحتاجون مساعدة الجميع"، معلنة عن تعاون الوزارة مع المؤسسة في النزول لقرى الصعيد والمحافظات المصدرة للهجرة غير الشرعية من أجل توعيتهم وتثقيفهم، باعتبار أن قضية الهجرة هي قضية أمن قومي.

وقالت نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج، إنها ترى فخرا في اهتمام مؤسسة مصر الخير بالتعليم، باعتباره أساس تقدم الدول.

ونوهت مكرم إلى تعاون وزارة الهجرة مع مؤسسة "مصر الخير" في ضم بعض الطلاب لأول دورة تثقيفية لمفهوم الأمن القومي لشباب الجيل الثاني والثالث بالتعاون مع أكاديمية ناصر العسكرية، بهدف تحصين الشباب قبل سفرهم للخارج من الأفكار المتطرفة التي توجه لمصر.

وأعلنت وزيرة الهجرة عن إطلاق برنامج التدريب الفني لشباب القرى والمحافظات المصدرة للهجرة غير الشرعية، قائلة: "التعاون سيكون عبارة عن استيعاب الشباب منعا لاستغلالهم من سماسرة الاتجار بالبشر وإيهامهم السفر للخارج، لأن هؤلاء الشباب يحتاجون مساعدة الجميع، ودورنا توفير فرص تدريبية فنية وفرص عمل "شرعية "، معلنة عن تعاون الوزارة مع المؤسسة في النزول لقرى الصعيد والمحافظات المصدرة للهجرة غير الشرعية من أجل توعيتهم وتثقيفهم، باعتبار أن قضية الهجرة هي قضية أمن قومي واعطاء الاولوية لهؤلاء الشباب في فرص التدريب والتوظيف مع ايطاليا وغيرها من الدول.

من جانبه، رحب الدكتور علي جمعة رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، بالتعاون مع وزارة الهجرة مثنيا علي مبادرة تأهيل وتدريب الشباب من القري المصدرة للهجرة غير الشرعية، مشيرا الي إن المؤسسة بدأت منذ 6 سنوات في الابتعاث، مع توجيه الطلاب على ضرورة تحسين لغاتهم للاطلاع على ما في العالم من تطور وأحداث، مؤكدا أنه يكون في فرحة بالغة حين يسمع طلاب المؤسسة الموفدين للخارج يتحدثون الصينية والفرنسية والايطالية بطلاقة.

ودعا جمعة الحكومة والمجتمع المدني وقطاع الأعمال لتوحيد الجهود من أجل تجاوز مصر إلى منطقة الريادة والقيادة كما كانت وستظل.

أضف تعليق