صدر حديثا عن الشبكة العربية للأبحاث والنشر "كتاب الأزمنة السائلة.. العيش في زمن اللا يقين"، للفيلسوف البولندي زيجمونت باومان، ومن ترجمة الدكتور حجاج أبو جبر وتقديم الدكتورة هبة رؤوف عزت.

"الأزمنة السائلة" هو نص يملك من القدرة التفسيرية ما يجعله مناسبا لفهم تحولات كثيرة يمر بها عالمنا الراهن الذي لم تعد تقسيماته الجغرافية دالة بمثلما باتت التقسيمات الثقافية والاقتصادية على محكات الغنى والفقر والاستكبار والاستضعاف هي الأكثر مركزية.

ويعد الكتاب الرابع للفيلسوف البولندي زيجمونت باومان الذي تترجمه الشبكة العربية للأبحاث والنشر، حيث سبق وصدر له "الحداثة السائلة، الحياة السائلة، الحب السائل".

وقام الكاتب في هذا الكتاب بدراسة الحرية، والفردية، والعمل، والتجمعات البشرية على مستوى الدولة والأمّة وعلى مستوى السكن والتسوق، وبين كيف صارت من الصلابة إلى السيولة وما ترتب على ذلك من مشاكل.