أعرب المهندس هانى أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة وعضو الاتحادين الأفريقى والدولى عن كامل تقديره واحترامه لنادى الأقصر وكل أندية الصعيد، مبديا أسفه لعدم تمكنه من تلبية دعوة نادى الأقصر لحضور نهائى الدورة الودية لأندية الصعيد، وذلك بسبب ظرف طارئ حال دون تمكنه حتى من الاتصال الهاتفى للاعتذار عن عدم الحضور.
وأشار أبو ريدة إلى أنه يتفهم حالة الغضب التى انتابت مسئولو نادى الأقصر وقيادات المحافظة، من عدم قدرته على تلبية الدعوة لكنه يثق فى تفهمهم للظرف القاهر الذى منعه، مستندا فى ذلك على رصيد المحبة الكبير الذى يجمع به وبكل أندية الصعيد التى استقبلته فى جولاته الانتخابية بكل الحب والترحاب وكرم الضيافة المعتادة من أهل الصعيد.
وشدد أبو ريدة على أنه سيقوم بأداء الواجب نحو نادى الأقصر والصعيد كله فى أقرب فرصة بعد عودته من الخارج من خلال زيارة خاصة يلتقى خلالها بالدكتور محمد بدر محافظ الأقصر، والقيادات السياسية والبرلمانية والشعبية والرياضية وكذلك مجلس إدارة نادى الأقصر بقيادة الصديق محرم الهرم، لأنه يؤمن بأن العلاقات الإنسانية هى الأهم وهى الباقية بين البشر بعيدا عن المناصب.