تفاعل عدد كبير من النشطاء العرب من مختلف البلاد على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك ” أمس الأحد، وقاموا بتفعيل حملة ضد سياسة الموقع الذي قام بإغلاف العديد من الصفحات الفلسطينية، وتعطيل حسابات لصحفيين فلسطينيين، وذلك من خلال عدم دخول الموقع وذلك لمدة ساعتين .
وطالبت الحملة التي دشنها مجموعة من النشطاء الفلسطينيون، من خلال هاشتاج FBCensorsPalestine#، جميع روادي ” فيس بوك ” بعدم دخول الموقع، وعدم نشر أي منشور عليه بداية من الساعة 8 مساءاً حتى 10 مساءً، بتوقيت السعودية، ومن 7 إلى 9 مساءا بتوقيت القاهرة، مع وضع شعار يحمل علامة ” فيس بوك ” بالمقلوب .
وامتلئت ساحات الموقع بالشعار، والعديد من الصور المنددة بسياسة “فيس بوك”، تجاه الفلسطينيون، وتضامنه مع سياسة الحكومة الإسرائيلية ضد أصحاب الأرض عامة والإعلام الفلسطيني خاصة .

وكانت وزيرة القضاء الإسرائيلية “ايليت شاكيد” قد ذكرت في وقت سابق أن مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”جوجل” و”يوتيوب”، لبت نحو 95% من الطلبات الإسرائيلية بسمح محتوى وصفته بأنه “يحرض الفلسطينيين على العنف”.