أثارت صورة نشرها موقع "البديل" لسيدات مصريات مؤيدات لعبدالفتاح السيسي وهن يظهرن يرقصون على أنغام الأغاني المؤيدة له وللجيش في أحد شوارع مصر، والتي استخدمها الموقع مع نقله لخبر عن مطالبة السيسي المرأة المصرية بالوقوف بجانب الدولة والنظام.
الموقع يحذف الصورة
وبعد حملة الهجوم الشديدة حذف البديل الصورة المرفقة مع الخبر، ولم يضف أي صورة بديلة.
السيسي يطالبهم بترشيد استهلاك المياه
وطالب السيسي المرأة المصرية بترشيد استهلاك المياه والكهرباء، معلنًا اعتزامه تقليل الدعم المقدّم من الدولة على العديد من الخدمات.
وقال خلال افتتاح مجمع للبتروكيماويات "مجمع إيثدكو" بمحافظة الإسكندرية، السبت 13 أغسطس 2016م، أن الموقف الاقتصادي لن يستطيع مواجهته بمفردة، قائلًا: "أنا قولت لكم قبل الترشح إن الوضع الاقتصادي صعب ومش هعرف أوجهه لوحدي".
وأضاف "الأمور مش بسيطة في دولة بتوفر كهرباء لمنازل ومصانع على مستوى دولة بحجم مصر" لافتاً إلى أن القدرات الاقتصادية في مصر استنزفت على مدى 60 سنة، وفي حروب 56، و67، و73.
وأشار إلى أن حجم الميزانية التي تتكفّلها الدولة، لتوفير احتياجات الناس من البترول والغاز، تكلف 84 مليار جنيه في السنة.
وقال إن وصول الدين إلى 98% أمرٌ لا يمكن أن نستمر فيه، ويجب تسديد الدين المصري وتقليله، مضيفًا: "والمصريين ناس كويسين جدًا، ومش هيقبلوا إن بلدهم ميبقاش موقعها مناسب نتيجة التحديات".
وأضاف: "الأمانة التي حملها لي الشعب المصري تجاه الوطن، دي مش انتوا بس اللي هتحاسبوني عليها، واللي هيحاسبني عليها ربنا قبلكم، ثم التاريخ".
ودعا المرأة المصرية إلى تقليل الإنفاق وترشيد استهلاك الكهرباء والمياه من أجل دعم الاقتصاد، وقال "السيدة المصرية العظيمة اقفي جنب مصر دلوقتي، لأن مصر بتقوم وهتبقى أد الدنيا، صحيح اللي بنعمله ده عشان تبقى أد الدنيا".
وأضاف "يا مصريين ما تتخلوش عن مصر.. مش ما تتخلوش عني، اقفوا جنبها وتحيا مصر".
سمير صبري يقدم البلاغ
وتقدم­ سمير­ صبرى المحامى بالنقض والدستورية والإدارية العليا ببلاغ­ عاجل­ ضد ­محمد­ زيادة رئيس­ تحرير­ البديل­ الإخباري، اتهمه بالتطاول وإهانة المرأة­ المصرية.­
وقال­ صبرى فى بلاغه: ­بأسلوب­ متدني حقير­، نشر­ موقع­ البديل­ الإخبارى صورة­ لإحدى السيدات­ وهي ترقص­ وسط­ احتفالات­ بعض ­المواطنين­ فى الميادين­ العامة،­ وجاء­ النشر­ بهذا ­الأسلوب­ المهين­ للمرأة­ المصرية­، تعليقًا­ على تصريحات ­الرئيس­ عبد­الفتاح­ السيسي، وتوصيته للنساء بالوقوف بجانب الدولة للخرو­ج من الأزمة التي تشهدها مصر حاليًا، وكتب أسفل الصورة عنوان: السيسى­ لـ­"­المرأة­": ­أقفى جنب­ مصر­ عشان­ تبقى­ قد­الدنيا­".­
وكان صبري، قد أعلن أنه سيقاضي موقع "البديل"، لنشره خبرًا أرفق به صورة لإحدى الفتيات وهي ترقص، مؤكدًا أن مصير المسئولين عن الموقع سيكون مثل مصير تيمور السبكي في القضية المشهورة، لإهانته المرأة المصرية، عن طريق الإيحاءات، مشيرًا إلى أن هذا الأمر ضمن الحرب ضد الدولة ووسيلة لإحداث الفتنة، ويجب مقاومة تلك الأعمال الخسيسة.
وأضاف صبري خلال مداخلة هاتفية لبرنامج على مسئوليتى، "لابد أن يكون القانون صارم تجاه هؤلاء الأشخاص"، قائلاً: "أنه كتب جملة على الخبر المنشور وربط بينها وبين كلام الرئيس عبدالفتاح السيسي عن المرأة"، موضحًا أنه سيتقدم ببلاغ صباح الغد ضد الموقع ورئيس تحريره، مطالبًا تغليظ العقوبات فى قضايا الاعتداء على المرأة.
موسى يهاجم
وأيضًا هاجم أحمد موسى مقدم البرامج المقرب من الجهات الأمنية موقع البديل الإخباري، بسبب نشره الصورة ووضعها على خبر خاص بتصريحات السيسي للمرأة المصرية :"أقفي جنب مصر عشان تبقى قد الدنيا".
وقال موسى في حديث ببرنامجه على مسئوليتي:" مع كلام الرئيس جايب واحدة على خبر ليه، عشان يقول إن هما دول سيدات مصر، هما دول بنات مصر، أعلم أن والدة رئيس التحرير سيدة محترمة زي كل الأسر المصرية محترمات، لما يجي واحد تافه يحط الصورة دي هو إيه الهدف إيه منها، والإسقاط منها إيه، إزاي الوقاحة دي"، مضيفًا:"البنت المصرية والسيدة المصرية بنطلعها كدة، حد يهين أمه كدة وأخته كدة".
البلشي يتبرأ من الموقع
ويذكر أن الكاتب الصحفى خالد البلشى، قد أكد عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، أنه لا علاقة له بموقع البديل، الذى تركه منذ عام 2012م، وأنه يتولى حاليًا منصب رئيس تحرير موقع البداية.
مؤيدات السيسي
ومنذ أحدث 30 يونيو انتشرت بوسائل الاعلام العديد من الفيديوهات والصور تظهر رقصات السيدات أمام اللجان الانتخابية والشوارع مؤيدين للتعديل الدستوري أو للسيسي أثناء عمليات الاقتراع والانتخاب، حيث كانت مظاهر الرقص سمة اشتهرت بها مؤيدات السيسي خلال الفترة الماضية.