قال المتخصص في الشأن اليمني، فيصل المجيدي، إن الدولة المصرية لها مكانة كبيرة في الوجدان اليمني، لكونها كانت الداعم الأول لثورة 26 سبتمبر ضد الإمامة، بالإضافة إلى مشاركة الجيش المصري في تلك الثورة، فضلاً عن وجود النصب التذكاري للجندي المصري في وسط العاصمة صنعاء.
وأضاف المجيدي خلال مداخله هاتفية لبرنامج “ساعة من مصر”، المذاع على شاشة “الغد” الإخبارية، مع الإعلامي محمد المغربي، أن وجود مصر في المعركة بين العرب وإيران أمر جوهري، مشيرًا الى أن مصر لها ثقل معنوي كبير لدى المنطقة، وهو ما يجعل التوقعات من اجتماع القاهرة الحالي بين بعض المسؤولين والوفد اليمني إيجابية.
وأوضح المجيدي أنّ مصر لها دورٌ كبيرٌ في التحالف العربي، وخاصة القوات البحرية، التي تتولي تأمين منطقة باب المندب ذات الأهمية الاستراتيجية الكبرى.
ولفت المجيدي إلى أن رئيس الوزراء يحمل رسالة من الرئيس اليمني إلى نظيره المصري عبد الفتاح السيسي، خصوصا بعد الموقف المتميز لمندوب مصر في مجلس الأمن عندما قدم رؤية المجموعة العربية لإدانة ما يسمي المجلس السياسي التابع للحوثيين وعلي عبد الله صالح، المعين من جهة غير مشروعة.