علق مستشار وزير السياحة ، سامي محمود، فى حديث خاص لوكالة "سبوتنيك" الروسية اليوم "الاثنين"،على أنباء قيام وزير النقل الروسي مكسيم سوكولوف بزيارة مرتقبة غدا الثلاثاء إلى مصر،قائلا إن القاهرة على أهبة الاستعداد لعودة السياحة الروسية.

وأشاد محمود بأهمية السياحة الروسية لمصر، حيث أن روسيا تعتبر السوق الأول المصدر للسياحة إلى القاهرة بأعداد تجاوزت الثلاثة ملايين سائح، مشيرا إلى أن نحو 98% من السياحة الوافدة لمصر تذهب لمدينتي شرم الشيخ والغردقة، بالإضافة إلى زيارة اليوم الواحد لمدينة الأقصر للتعرف على المعالم التاريخية، متمنيا أن تعود حركة الطيران في القريب العاجل.

وأضاف أن الجهود متضافرة من أجل عمل تحركات إيجابية، سواء خلال زيارة وزير الطيران المصري التى قام بها مؤخرا لموسكو أو الزيارة المرتقبة لوزير النقل الروسي، معربا عن اعتقاده بأن هذه الزيارات المتبادلة جاءت نتيجة لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي بنظيره الروسي فلاديمير بوتين على هامش قمة العشرين في الصين.

وأكد أن المطارات المصرية أصبحت على مستوى عال يضاهي المطارات العالمية، وخاصة مطارات القاهرة وشرم الشيخ والغردقة، وهي المناطق الأساسية والمحببة للسائح الروسي.

وتوقع مستشار وزير السياحة المصري أنه بعد زيارة وزير النقل الروسي للقاهرة غدا، سيكون هناك انفراجة في عودة حركة الطيران ورفع الحظر عن مصر، مؤكدا على أنه في النهاية يبقى رفع الحظر قرار للسلطات الروسية.

كما شدد على أن الفنادق والمنتجعات المصرية جاهزة لاستقبال السياحة الروسية، والتي لن تبدأ بكامل قوتها منذ البداية، ولكنها رويدا رويدا سترسل رسالة للعالم وهذا هو المطلوب، لافتا إلى أن رفع الحظر الروسي وعودة الطيران سيكون بمثابة رسالة قوية لمختلف دول العالم أن مصر أصبحت آمنة ومستقرة للسائح، الأمر الذي سيغير الصورة الذهنية السابقة عن مصر.