بدأت اليوم بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أعمال الاجتماع السادس للجنة المشتركة من خبراء وممثلي وزارات العدل والداخلية والصحة في الدول العربية لاستكمال إعداد " مشروع الاتفاقية العربية لتنظيم نقل وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية ومنع ومكافحة الاتجار فيها " .

ويعقد الاجتماع على مدى يومين برئاسة الدكتورة وداد القيسي مستشارة بمجلس شورة الدولة بوزارة العدل العراقية .

وبحضور ممثلي وزارات العدل والداخلية والصحة في الدول العربية .

وقالت القيسي إن الاجتماع يناقش مشروع الاتفاقية لتنظيم نقل وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية ومنع ومكافحة الاتجار فيها، موضحة أن هذا هو الاجتماع السادس والأخير قبيل رفع الاتفاقية في صورتها النهائية إلى مجلس وزراء العدل العرب في اجتماعهم المقبل للنظر في إعدادها.

وأضافت في تصريحات لها على هامش الاجتماع ، ان اجتماع اليوم ناقش ملاحظات وردت من الجمهورية التونسية وتم تضمين بعضها ضمن المشروع ، مؤكدة أن هذه الاتفاقية نتيجة جهد متكامل لكافة الخبراء المعنيين في وزارات العدل والداخلية والصحة والشئون الدينية في الدول العربية .

ويتضمن مشروع الاتفاقية نحو ٦٠ مادة تتناول مختلف الإجراءات للتعامل مع هذه القضية.

كما يهدف مشروع الاتفاقية إلى التصدي من خلال التجريم والعقاب لكل محاولات جعل نقل وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية محلا للمعاملات التجارية ، لما فيها من امتهان ومساس لكرامة الإنسان .

ويأتي هذا المشروع رغبة من الدول العربية في تعزيز التعاون فيما بينها لتنظيم نقل وزراعة الأعضاء بما لا يتعارض مع الأنظمة الداخلية للدول العربية.