كشف تقرير ان لامبورجيني المملوكة لمجموعة فولكس فاجن تعمل علي موديل كهربائي جديد وسوف يتقاسم نفس وحدات الهندسة المعمارية J1 مع موديل بورش القادم Mission E وإنّ منصة J1 هذه قابلة للتطوير وستكون دعامة اساسية لموديلات أخرى في النهاية.

وستطلق لامبورجيني على سيارتها المرتقبة اسم الفيتولا وستستخدم بها نظام شحن سريع, وستضفي لها نظاما مطوّرًا يجعلها ذات قوة أكبر من الأفينتادور SV, وستتسارع من الصفر إلى سرعة 100 كيلومتر خلال 2.5 ثانية فقط.

وعلي الرغم من ان لامبورجيني ذكرت مرارا وتكرارا ان صنع موديل كهربي ليس ضمن خططهم إلا أنه يمكن أن تطلق موديلا ذو نسخ محدودة للغاية تمامًا مثل الفينينو والسينتينايرو.

وعلاوة علي ذلك اذا قدر لسيارة بهذه الامكانيات الحالمة ان تكون موجودة بالفعل فانها ستكون بعيدة كل البعد عن جدول اعمال لامبورجيني الصاخب وتعطشها المستمر للقوة.

والصور أدناه للسيارة المستقبلية one-of-one أستيريون وهي السيارة المستقبلية الوحيدة التي أطلقتها لامبورجيني تكون بنظام كهربي, لذا من المتوقع أن تأخذ الفيتولا تصميمها منها.