استقبل السفير محمد إدريس مساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية، وفدًا من لجنة الشئون الخارجية بالبرلمان الأوغندي خلال زيارة الوفد لمصر، حيث تم التباحث حول مجالات التعاون القائمة بين مصر وأوغندا في المجالات المختلفة وسبل تطويرها، كما تناول اللقاء الخطوات التنفيذية لمشروعات التعاون المشتركة بما في ذلك زيارة وفد فني مصري لإقامة محطة للطاقة الشمسية في أوغندا بتمويل من المبادرة المصرية للتنمية في حوض النيل.

وأشاد الوفد الأوغندي خلال المقابلة بالدعم المصري المقدم لبناء قدرات الكوادر الأوغندية في المجالات المختلفة خاصة الدورات التدريبية التي تنظمها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية. كما طلب الوفد زيادة التعاون في مجال التدريب الدبلوماسي وبحث المشاركة المصرية في إنشاء معهد للدراسات الدبلوماسية في أوغندا، حيث تم التباحث في هذا الشأن مع كل من السفيرة هبة المراسي مساعد وزير الخارجية ومدير معهد الدراسات الدبلوماسية، والسفير حازم فهمي أمين عام الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، وبمشاركة السفيرة مي طه خليل سفيرة مصر الجديدة لدى أوغندا.

كما قام اللواء حاتم بشات رئيس لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب باستقبال الوفد البرلماني الأوغندي لبحث سبل تعزيز وتطوير التعاون بين البلدين، خاصة فيما يتعلق بالنطاق البرلماني، في ضوء الدور الذي تضطلع به لجنة الشئون الأفريقية التي تم استحداثها في البرلمان المصري الجديد.