أكد قائد المنطقة الشمالية العسكرية اللواء أركان حرب محمد الزملوط ، أن افتتاح مشروع بشاير الخير 1 بمنطقة غيط العنب يضاف إلى المشروعات القومية التي تساهم في بناء مستقبل مصر الغالية .
وأضاف أن افتتاح هذا المشروع يعبر عن التلاحم والتعاون بين القوات المسلحة وأبناء الشعب ويعد إشارة ورسالة مفادها بأننا إذا تعاونا فإننا قادرون على تغيير وجه الحياة على أرض مصر .
وتابع الزملوط قائلا إن هذا المشروع يعد بمثابة منظومة متكاملة ونتاج تخطيط وعمل دؤوب وتعاون صادق مع المجتمع المدني سواء رجال الأعمال والجامعات والبنوك وسكان المنطقة مع إشراف ومتابعة من المنطقة الشمالية العسكرية والأجهزة التنفيذية بالمحافظة لإنجازه في التوقيت المحدد وبالجودة المطلوبة وبما يحقق طموح سكان المنطقة .
وأشار إلى أن مشروع بشاير الخير1 يمثل نموذجا فريدا من التكافل الاجتماعي المتوج بحب الوطن الذي يجب أن يكون سائدا بين طوائف الشعب دون أن تتحمل الدول أي أعباء مادية إضافية .
وأوضح أن فكرة هذا الصرح بدأت بصدور تكليفات من الرئيس عبدالفتاح السيسي للقيادة العامة للقوات المسلحة بالتعاون مع المحافظات لرفع المعاناة عن كاهل المواطن المصري ومن ثم صدرت الأوامر العامة من القيادة العامة للقوات المسلحة بتنفيذ هذه التكليفات.
ولفت إلى أن فكرة المشروع اعتمدت على الاستفادة من ساحة القوات المسلحة بغيط العنب ولوجود منطقة بجوار ساحة غيط العنب تحتوي على مخلفات مبان وهو ما يعتبر تهديدا بيئيا للسكان فتم التعاون مع محافظة الإسكندرية في تخصيص هذه القطعة من الأرض لإتمام مشروع سكني متكامل لأهالي منطقة غيط العنب.

وقال اللواء أركان حرب محمد الزملوط قائد المنطقة الشمالية العسكرية إنه تم عقد العديد من اللقاءات مع رجال الأعمال بالمحافظة والذين كانوا على قدر المسئولية، مشيرا إلى أنه تم أيضا التنسيق مع البنك الأهلي المصري وقد كان على قدر المسئولية لإكمال المشروع .
وأعرب عن شكره لشركات المقاولات في محافظة الإسكندرية التى شاركت في هذا المشروع بدون الحصول على أرباح مساهمة منهم لتطوير منطقة غيط العنب .
وأضاف أنه عند تنفيذ المشروع تم مراعاة الاستفادة من مساحة غيط العنب كناد ترفيهي ثقافي واجتماعي وكذلك التوسع الرئاسي بأقصي ارتفاع مسموح به..لافتا في الوقت ذاته إلى أنه تم إنشاء مركز للتدريب المهني بالإضافة إلى بناء مستشفى تم التبرع لإنشائها أحد رجال الأعمال وكذلك بناء مسجد..فضلا عن إنشاء سوق تجاري وفرع للبنك الأهلي، وتم إنشاء مركز لرعاية ذوى الاحتياجات الخاصة وحديقة تعليمية للأطفال .
وأوضح أنه تم زراعة نموذج لأسطح أحد العمارات، كما تم استغلال أسطح بعض المباني في إنشاء مجموعة من خلايا الطاقة الشمسية مع توفير لمبات موفرة،مشيرا إلى أن هذا المشروع تم من خلاله توفير فرص عمل مباشرة لأبناء محافظة الإسكندرية والمحافظات المجاورة تتراوح من 600 إلى 800 فرصة عمل يومية مباشرة، فضلا عن فرص العمل غير المباشرة.
وأشار اللواء محمد الزملوط إلى أنه تم التواصل مع السكان للحصول على حقهم كاملا وتعويض مالكي الأرض، وأوضح أنه يعتبر هذا العمل جزءا من الأعمال التي تقوم بها وتشرف عليها المنطقة العسكرية الشمالية للمجتمع المدني،لافتا إلى أنه من ضمن تلك المشاريع هي المساهمة في علاج المصابين بفيروس “سي” بالتعاون مع محافظات الإسكندرية والبحيرة وكفر الشيخ ومرسى مطروح في علاج 179 ألفا و500 حالة بالتعاون مع صندوق تحيا مصر ومازالت الحملة مستمرة،كما تم المشاركة في إزالة آثار الأمطار وتعويض المزارعين وحل مشكلة الصرف الصحي والزراعي، ورفع كفاءة 537 مدرسة وفتح 210 منافذ بيع في المحافظات.
وتقدم اللواء أركان حرب محمد الزملوط بخالص الشكر والتقدير للقيادة العامة للقوات المسلحة للدعم الكامل مما كان له الأثر الكامل لتطبيق المشروع، ومحافظي الإسكندرية ومديري الشرطة والبنك الأهلي والجمعيات الخيرية الذين ساهموا في هذا المشروع .
وشدد على أن المجهودات التي تقوم بها القوات المسلحة في المساهمة ببناء المشروعات التنموية والخدمية لا تؤثر سلبا على الكفاءة والاستعداد القتالي لرجال القوات المسلحة وأن المهمة التي كلفنا بها الشعب ستبقى في أعناقنا حفظ الله مصر.
ثم قدم قائد المنطقة الشمالية هدية تذكارية للرئيس عبد الفتاح السيسي وهي عبارة عن “مصحف”، ومن ثم تم عرض فيلم تسجيل حول منطقة غيط العنب وما تم فيها من مشروعات تنموية .