أكد مصدر مسئول باكاديمية الفنون انه لا صحة لما تردد ببعض وسائل الاعلام حول قرار الاكاديمية بالاستغناء عن الخبراء الاجانب الذين تم الاستعانة بهم منذ 40 عاما وانه تم معاملتهم باسلوب غير لائق وذلك بمعهد الكونسرفتوار فى مختلف التخصصات.

واشار المصدر فى تصريح خاص لصدى البلد إلى أن كل ما فى الأمر هو أن عقود هؤلاء الخبراء يتم حاليا مراجعتها من بعض الجهات الرقابية بالدولة وهو إجراء طبيعى ومتبع دون اى دخل للأكاديمية.

وأوضح المصدر أن الاكاديمية تكن كل التقدير للخبراء لديها ولجميع العاملين بها ولا تقبل أى إهانة لهم.