لقي مواطن يدعي محمد فوزي، صاحب كافتيريا بقرية الحصوة، مصرعه على يد ضابط من قوة مركز شرطة أبوكبير بالشرقية، في ساعة متأخرة من مساء أمس .
أفاد شهود عيان من الأهالي أن ضابطًا من قوة مركز شرطة أبوكبير أثناء مروره على كافتريا بقرية الحصوة، اشتبه في أحد الجالسين على الكافتيريا ، فقام بإطلاق أعيرة نارية صوبه ما أسفر عن مصرع محمد فوزي وإصابة عدد من المتواجدين.

وأكد آخرون ان الضابط كان متجهًا للقبض على شخص بالقرب من الكافتيريا الخاصة بالمجني عليه فهرب منه، فاقتحم الضابط الكافتيريا بدعوى تواجده فيها مما أثار حفيظة المجني عليه، فوقعت مشادة كلامية بينهما ورفع الضابط سلاحه فخرجت رصاصة استقرت فى بطن المجنى عليه.
وتجمهر عدد من الأهالي أمام مستشفى أبوكبير من أجل الانتهاء من تصريح الدفن والمطالبة العاجلة بالقصاص من الضابط .

وقال أحد الأهالي إن " القتيل معروف بحسن خلقه وأدبه وأن الكافتيريا الخاصة به لا يوجد بها إلا مشاريب فقط ولا يتم تناول الشيشة بها " .
جدير بالذكر أن القتيل حاصل علي شهادة جامعية ومتزوج ولديه من الأبناء ثلاثة .