أعلنت فصائل المعارضة السورية، اليوم الأحد، عن استئناف المعارك في حلب بهدف السيطرة على مساحات جديدة في الأحياء التي تسيطر عليها القوات الحكومية والميليشيات التابعة لها.

ونقلت قناة (سكاي نيوز) الإخبارية عن مصادر في المعارضة قولها “إن المعارك بدأت اليوم في محور جمعية الزهراء، غرب المدينة، على أن يليها هجمات أخرى من محورين جنوب المدينة”.

وأضافت المصادر أنه في محافظة حماة بوسط سوريا، خاضت المعارضة والقوات الحكومية معركة للسيطرة على محطة رئيسية للطاقة.

وفي المقابل، شنت القوات الحكومية هجوما من مواقع قريبة من المحطة لاستعادة السيطرة على قرية الزارة التي استولت عليها المعارضة في وقت سابق هذا العام.