صبّ لوتشيانو سباليتي مدرب فريق روما غضبه على لاعبيه عقب خسارة الفريق 1 - 3 أمام مضيفه تورينو في المرحلة السادسة لبطولة الدوري الإيطالي لكرة القدم اليوم الأحد.

وقال مدرب روما إن ناديه يمتلك تاريخاً طويلاً من الإخفاق في الاحتفاظ بنفس مستوى الأداء، مشيراً إلى أنه يتعين عليه معالجة عدم ثبات مستوى لاعبيه خلال الفترة المقبلة.

وقال سباليتي عقب انتهاء اللقاء: “لسوء الحظ، فإننا نمتلك تاريخاً طويلاً من عدم الحفاظ على نفس المستوى من الالتحام، والركض، والجهد المبذول لمساعدة بعضنا البعض”.

وأوضح سباليتي: “لدينا فترات صعود وهبوط كثيرة للغاية، ونحن مضطرون لمعالجة هذا الأمر خلال الأسبوع الحالي، إنّ من واجبي القيام بذلك”.

وبدت على سباليتي العصبية الشديدة خلال المباراة التي شهدت تلقي فريقه خسارته الثانية في المسابقة هذا الموسم، ليبتعد خطوة أخرى عن سباق المنافسة على البطولة التي يحلم بالفوز بها للمرة الأولى منذ موسم 2000- 2001.

وتجمّد رصيد روما بتلك الخسارة عند عشر نقاط ليحتل المركز الرابع مؤقتاً حتى انتهاء باقي مباريات المرحلة.