علقت الإعلامية نادية عمارة، على تساؤل لمتصل عن صديق والده السعودي الذي أشترى شقتين بالتقسيط لوالده وطلب منه أن يسدد ثمنها من أجرها، وبعد وفاة والده جاء السعودي ليتسلم الشقق فوجد عليها 27 ألف لم يتم سدادهم كأقساط، بالرغم من أن والده أبلغه بسداده، موضحا أنه لابد من وجود دليل ويمين حال إدعاء شخص بأن دين لدي شخص متوفي، ولم يترك المتوفي شئ يوضح حقيقة هذا الدين.
وقالت عمارة في برنامجها “قلوب عامرة”، المذاع على شاشة “الحياة 2”، اليوم الأحد، إنه يجب عقد جلسة قضائية بين مستشارين قانونيين للتحقيق والتدقيق في نظام السداد، وحال عدم وجود دليل فيتم عقد جلسة صلح وكل طرف يتحمل جزء من الدين، ويتم سداده.