أمر محمد بدر، محافظ الأقصر، بالتحقيق الفوري في واقعة وفاة طفل بسبب عدم توافر الأمصال المضادة للدغات العقرب في الوحدات الصحية بمركز البياضية جنوب المحافظة.

وطلب المحافظ من الدكتور أسامة الدسوقي، وكيل وزارة الصحة بالأقصر، سرعة إنجاز التحقيق لمعرفة المقصرين الذين تسببوا في وفاة الطفل، وإيفاده بنتائج التحقيقات لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

كان مستشفى الأقصر الدولي، استقبل يوم الجمعة الماضي، الطفل مصطفى أحمد عبدالرحيم، 3 أشهر، ويقطن بنجع الفخرانية التابع لقرية البغدادى، جنوب شرق الأقصر، وحالته متدهورة إثر تعرضه للدغة عقرب وتم إدخاله قسم العناية المركزة ولكن توفى الطفل داخل قسم العناية بالمستشفى، وذلك لتأخر حالته حيث توجه اهل الطفل في البداية إلى الوحدة الصحية بنجع عبد العزيز"ما يطلق عليها مستشفى البياضية حاليا" ولم يجدوا مصل العقرب، ثم توجهوا به إلى الوحدة الصحية بالبغدادي ولم يجد المصل أيضا مما أدى إلى تدهور حالة الطفل ووفاته.