أكد المهندس مدحت مسعود، رئيس القطاع المركزي للتنمية المجتمعية والبشرية بالصندوق الاجتماعي للتنمية، أن الهدف الرئيسي الذي يسعى إليه الصندوق هو خلق فرص عمل لتشغيل الشباب من خلال برامج التشغيل شديدة الكثافة، مشيرا إلى أن المنطقة الجغرافية المستهدفة هي الصعيد على وجه الخصوص.

وتابع مسعود في كلمته التي ألقاها في احتفالية الصندوق بنتائج البرنامج العاجل للتشغيل كثافة العمالة مساء اليوم بمحافظة الفيوم بمشاركة الاتحاد الأوروبي ومجموعة البنك الدولي أن الوضع الاقتصادي الذي تمر به البلاد لا يحتمل أن تؤخر مشروعات التشغيل لحين جني ثمار التنمية بل يتطلب التدخل السريع من خلال البرامج العاجلة من خلال التعاون مع الجهات المانحة مثل البنك الدولي والاتحاد الأوروبي والجايكا.

واستعرض مسعود خريطة الاستهداف الجغرافي على مستوى الجمهورية التي تمكن من الوصول إلى أكثر المناطق أشد احتياجا على مستوى القرى والمراكز وترتيبها تصاعديا بحيث يكون الاستهداف مكثفا ،موضحا مكونات المشروعات التي تساهم في خفض معدلات البطالة وتحسين مستوى المعيشة.

وأوضح رئيس القطاع المركزي للتنمية المجتمعية والبشرية في الصندوق الاجتماعي أن الخدمات الصحية والسكانية وخدمات التعليم وتحسين فرص تشغيل دائمة هي أهم المشروعات المستهدفة والي تزكيها الجمعيات الأهلية ويتم أيضا تطبيق معايير الصندوق التي ترغب في رفع مستوى الدخل في القرى الأشد فقرا طبقا للتمويلات المتاحة بما يحسن استغلال الموارد المتاحة.

ونوه مسعود أن الدراسات أيضا توضح ما يحتاجه كل المناطق الجغرافية إضافة إلى التنسيق مع الجهات المعنية حتى لا يكون هناك تكرار للخدمات وهدم للموارد.