اختتمت حملة فين ميزانيات نقابة المحامين مؤتمرها الصحفي الذي نظمته الحملة قبل قليل وقد خرج المشاركون في المؤتمر بالتوصيات الآتية :

اتخاذ كافة الإجراءات القانونية والقضائية وتنظيم الفاعليات وتوزيع برامج التوعية داخل جميع غرف المحامين في جميع محاكم مصر بهدف إلزام سامح عاشور ومجلس نقابة المحامين بنشر وعرض ميزانيات النقابة ، وحساباتها الختامية ، وكذلك ميزانيات وحسابات صندوق الرعاية الصحية والاجتماعية ، وعرض جميع تقارير الجهاز المركزي للمحاسبات منذ عام 2001 وحتى الآن طبقا لقانوني المحاماة والجهاز المركزي .

وأوصى المؤتمر إلزام سامح عاشور ومجلس نقابة المحامين بسرعة اعلان الدعوة موعد انعقاد الجمعية العمومية وجدول أعمالها وطريقة التصويت فيها مع التأكيد على أن يكون التصويت على الميزانيات منفصلا عن التصويت عن أي قرار آخر للجمعية ، وعلى أن تكون الدعوة للجمعية رسمية بقرار من المجلس وليس عبر التصريحات الإعلامية ووسائل التواصل الاجتماعي .

كما أوصى المؤتمر إلزام سامح عاشور ومجلس نقابة المحامين بانهاء المنظومة الفاشلة للعلاج والمعاشات ووضع منظومة بديلة وفق الية قانونية وتنظيمية ومالية صحيحة تتسم بالعدالة وبلا محسوبية أو محاباة وبحقوق كاملة لكل محام له الحق في معاش كريم و علاج كريم .

ورفع الزيادة المستهدفة للمعاشات حيث يسمح دخل النقابة ومواردها اذا لم يتم تبديده والتهاون فيه بزيادة المعاشات بنسبة لا تقل عن 100 % ،والاستمرار في الحملة والتصعيد المستمر بكل السبل القانونية والدستورية حتى تحقق الحملة جميع أهدافها ،وعقد محاضرات ولقاءات وندوات بجميع محاكم مصر لتوعية المحامين بحقوقهم وأموالهم وأهمية استعادة دور الجمعية العمومية في مراقبة أعمال النقيب والمجلس.