أحبطت إدارة مكافحة التهرب بالمنطقة الشرقية برئاسة مجدى إبراهيم بالتنسيق مع الإدارة الوارد بجمارك بورسعيد برئاسة حسنى فياض، محاولة تهريب أسلحة بيضاء بعدد 250 خنجرا محظور استيراده واردة بحاوية سعة 40 قدما وواردة من الصين.

وبحسب ما ورد بالرسالة الجمركية فقد كانت عبارة عن مهمات بحرية بعدد 42 طردا إلا ان المعاينة اثبتت وجود المضبوطات وتم تشكيل لجنة فنية مكونة من (طارق خلف،عادل صبرى، أشرف ياقوت، محمد رجب، صلاح نصر، محمد شاهين) وتحرير محضر بالواقعة بعد اخطار محمد أبوزيد رئيس الإدارة المركزية لجمارك بورسعيد لإتخاذ الإجراءات القانونية.