يرتكب الصيادون في المناطق النائية في الغابات الاستوائية في بورما جرائم بشعة وشنيعة تجاه الافيال في هذه الايام، من اجل جلودها، حسبما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

ونشرت الصحيفة عدة صور لافيال آسيوية مقتولة بطريقة قاسية وغير مشروعة على يد صيادين من اجل اخذ جلودها وبيعها لبلاد مثل الصين التي تحتاجها في صناعات لها و بسبب تجارة العاج، ونتيجة الطلب المتزايد للصناعات اليدوية في الصين، مما جعل الصيادين يتهافتون على هذا الامر.