نفذت قوات التحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة، 11 ضربة جوية ضد أهداف لتنظيم داعش الإرهابي داخل سوريا والعراق.
وأفاد بيان قوة المهام المشتركة العملية العزم الصلب - أورده الموقع الإليكتروني لوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) - بأن قوات التحالف نفذت 5 ضربات جوية في سوريا، مستخدمة طائرات هجومية ودون طيار لضرب أهداف التنظيم بالقرب من دير الزور ومنبج ومارع.
وتم خلال تلك الضربات، تدمير 8 ناقلات نفط و حقلي نفط ورافعة تركس و 3 مواقع قتالية.
وفي العراق، نفذت قوات التحالف بالتنسيق مع القوات العراقية 6 ضربات جوية مستخدمة المدفعية الصاروخية وطائرات مقاتلة وطائرات مزودة بقذائف لضرب أهداف التنظيم بالقرب من الموصل والرمادي والسلطان عبدالله.
وتم خلال تلك الضربات استهداف مقر للتنظيم ووحدة تكتيكية وتدمير 7 مواقع قتالية و4 مواقع تجمع و3 عقد للتحكم والقيادة ومركز مراقبة يستخدمه التنظيم ومنصة صواريخ و11 سيارة وسيارة مفخخة وكدس عتاد.
وخلال تلك الضربات أيضا، تم تدمير موقعين لإطلاق قذائف الهاون ومنع التنظيم من مواصلة التقدم في التضاريس بالسلطان عبدالله.