وصل المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة منذ قليل، إلى منطقة المدابغ بسور "مجرى العيون" بمصر القديمة، وذلك لمتابعة المرحلة الأولى من إزالة مدابغ مصر القديمة واستعدادا لتسليم شيكات لـ 20 حالة رفضت الانتقال إلى منطقة الروبيكى بمدينة بدر، وطلبت الحصول على مقابل مادى وتعويض عن تركهم أماكنهم.

وتابع المحافظ أعمال إزالة أول مدبغة وافق صاحبها الحصول على مقابل مادى مقابل تركه مكانه، والمقامة على مساحة بلغت 6000 متر، ورافقه اللواء محمد الشيخ سكرتير عام محافظة القاهرة والدكتورة جيهان عبد الرحمن نائبة المحافظ للمنقطة الجنوبية ومحمد الطويل رئيس حى مصر القديمة، ومحمد حماد رئيس الغرفة التجارية.