فاز الاثيوبي كنينيسا بيكيلي بماراثون برلين يوم الأحد بعدما تفوق على منافسه الرئيسي الكيني ويلسون كيبسانج لينهي السباق بفارق ضئيل عن الرقم العالمي.

ونجح بيكيلي - البطل الأولمبي ثلاث مرات - في التفوق على تقدم كيبسانج السريع في البداية وهاجمه مع تبقي كيلومترين ليعبر خط النهاية في ساعتين وثلاث دقائق وأربع ثوان بفارق سبع ثوان خلف الرقم العالمي لدينيس كيميتو.

ولم يستطع كيبسانج - صاحب الرقم العالمي سابقا والفائز في برلين قبل ثلاث سنوات لكن لم يتأهل مثل بيكيلي لاولمبياد ريو دي جانيرو الشهر الماضي - مواجهة سرعة العداء الاثيوبي قرب النهاية وأنهى السباق خلفه بفارق تسع ثوان.

وقال بيكيلي الذي حسن أفضل أرقامه بفارق يزيد على دقيقتين "أردت تحقيق رقم شخصي.. كان هذا هو هدفي الأول الزمن كان رائعا لكني أشعر ببعض الاحباط أيضا لأنني تأخرت بعدة ثوان في النهاية."

وكانت السرعة البالغة للسباق في البداية - مع عبور مجموعة المقدمة علامة الكيلومترات الخمسة في زمن مذهل بلغ 14 دقيقة و20 ثانية - تعني أن الرقم العالمي كان نصب أعين المنافسين الرئيسيين منذ البداية.

وكان كيبسانج - الذي سجل رقمه العالمي في 2013 وحطمه مواطنه الكيني كيميتو في العام التالي - وبيكيلي خلف مجموعة المقدمة وانضم إليهما ايمانويل موتاي صاحب الخبرة.

وتأكدت سرعة السباق بعد الوصول لنقطة المنتصف إذ كانت مجموعة المقدمة متفوقة بأكثر من دقيقة واحدة على سرعة الرقم العالمي بينما تراجع موتاي صاحب المركز الثاني في 2014.

وتحول السباق سريعا ليصبح بين اثنين فقط عقب مرور 30 كيلومترا وكان الدور على بيكيلي ليتراجع حوالي 30 مترا عن المتصدر مع شن كيبسانج لهجومه الأول.

لكن العداء الاثيوبي البالغ عمره 34 عاما - الذي لا يزال يحمل الرقم العالمي لسباقي خمسة آلاف وعشرة آلاف متر على المضمار - رفض الاستسلام ولحق بكيبسانج في الكيلومترين التاليين.

واستفاد بيكيلي بعد ذلك من أسلوبه القوي في انهاء السباقات منذ أيامه على المضمار ونجح بشكل رائع في التقدم في الأمتار الأخيرة مع فشل كيبسانج في مجاراته.

وقال كيبسانج الذي حقق زمنا يزيد بعشر ثوان على الرقم العالمي الذي سجله في 2013 "كنت أتمنى الفوز وتحقيق رقم شخصي. فعلت ذلك."

وأضاف "قدمنا سباقا رائعا معا وأخفقت بفارق ثوان قليلة. في المرة القادمة ستكون الأمور مختلفة."

واكتسحت اثيوبيا المراكز الثلاثة الأولى في سباق السيدات إذ نالت ابيرو كيبيدي اللقب للمرة الثالثة بزمن بلغ ساعتين و20 دقيقة و45 ثانية. وجاءت خلفها بيرهين ديبابا في المركز الثاني وروتي اجا في المركز الثالث.