أعلنت الشرطة السويسرية عن وفاة امرأة متأثرة بجراحها بعدما هاجمها رجل، وآخرين غيرها، بسكين ومادة قابلة للاشتعال على متن قطار.
ونقلت قناة ( سكاي نيوز ) الإخبارية عن المتحدث باسم الشرطة في كانتون سانت جالن هانز بيتر كرويسي قوله “إن المرأة، التي كانت تبلغ من العمر 34 عاما، لفظت أنفاسها الأخيرة متأثرة بجروح كانت أصيبت بها في الهجوم الذي وقع أمس”.
وأضافت أنه لا يزال أربعة، بينهم المشتبه به، في حالة حرجة، من أصل سبعة أشخاص أصيبوا جراء الهجوم، مشيرًا إلى أن السلطات لم تتمكن من استجواب المشتبه به (27 عاما) بشأن دوافعه للقتل، وذلك بسبب حالته الصحية.
وأوضح كرويسي أن الشرطة لم تعثر حتى الآن على أي مؤشر على صلة بين هذا الهجوم وجماعات متطرفة.
وكان الحادث وقع أمس، فيما كان القطار يقترب من محطة زاليتس، المتاخمة لحدود ليختنشتاين.