استنكر الشيخ محمد حسان، الداعية الإسلامى، حادث غرق مركب رشيد قائلا :" غرق مركب رشيد يُجسد مأساة كثيرٍ من شبابنا الذي فقد الأمل في فرصة عمل تكفل له حياةً كريمة قبل الموت، وتبيّن قدر الامتهان لقيمة الإنسان بعد الموت.
وأضاف الشيخ محمد حسان فى بيان له، أن هذا الحادث يظهر جشَع الإنسان الذي يتاجر بأخيه الإنسان حتى الموت ، وتؤكد مسؤلية المسؤلين أمام الله ثم أمام هذه الأجيال. وتابع: "أسأل الله أن يتقبلهم عنده في الشهداء وأن يُنزل على قلوب أهليهم برْد السكينة والرضا".