عقدت كلية الألسن بجامعة كفرالشيخ، اليوم الأحد ، ندوة تثقيفية لاستقبال طلابها الجدد ، بحضور الدكتور ماجد القمري رئيس الجامعة و الدكتور عبد الرازق الدسوقي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والمشرف على كلية الألسن ، حيث رحب رئيس الجامعة بالطلاب متحدثًا عن نظام الجامعة وأهمية ممارسة الأنشطة الطلابية التي تساهم في تكوين شخصية الطالب.

وقال القمري : إن الجامعة تولى اهتمامًا كبيرًا بالقيم الجمالية باستغلال جميع المساحات كمسطحات خضراء لتحتل الجامعة التصنيف رقم 129 عالميا و6 إفريقيا والأول على مستوى الجامعات المصرية الحكومية ، مشيرًا إلى أن الجامعة بها ممر للطلاب المكفوفين لتساعدهم للوصول إلى الكليات والمدرجات في سهولة ويسر.

وأوضح رئيس الجامعة أن كلية الألسن من أهم كليات القطاع النظري لاحتوائها على أقسام اللغات المختلفة ، لافتًا إلى أن الطالب فى جميع الكليات يحتاج للغات المختلفة لضمان وظيفة تتماشى مع سوق العمل .

وأشار "القمري" إلى أن مرحلة التعليم ما قبل الجامعي تعتمد على الحفظ والتلقين للحصول على الشهادة الثانوية أما التعليم الجامعي يعتمد على اكتساب المهارات والمعلومات والسعي إليها من خلال البحث من مصادر متعددة وأنشطة مختلفة والجمع بين الفنون والعلوم والثقافة والرياضة حتى تتكون شخصية وسطية فبناء الشخصية هدفنا الأسمى .

وأكد رئيس الجامعة على أهمية الاستثمار فى البشر لأنة خير استثمار ، ودور الطالب والتوازن بين الحقوق والواجبات للمطالبة بالواجبات من خلال الطرق الشرعية ودور أعضاء هيئة التدريس بتزويد الطالب بالمهارات التعليمية والمهنية محذرًا الطلاب من حرب المعلومات والشائعات التي تسمى بحروب الجيل الرابع والتي تهدف إلى نشر الفوضى وهدم مؤسسات الدولة.