أطلق ناشطون في إقليم "الأهواز" الواقع في محافظة خوزستان شمال غربي إيران حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي للمطالبة للتعلم باللغة العربية في مدارس الإقليم، وذلك مع بدء العام الدراسي الجديد.

وقال ناشطون - حسبما أفادت قناة العربية الحدث الإخبارية اليوم /الأحد/ - إن الحملة، التي تحمل اسم "التعليم باللغة الأم حقي"، تأتي ضمن إطار مناهضة الثقافة الفارسية التي تهدف لطمس هويتهم العربية على حد تعبيرهم.

وأفادت تقارير إعلامية محلية بأن الحملة لاقت رواجا كبيرا بين شرائح المجتمع الأهوازي.

جدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولي التي يتم فيها إطلاق مثل هذه الحملة، فقد طالب ناشطون أهوازيون في اليوم العالمي للغة الأم في الـ 21 من فبراير الماضي وفي يوم العالمي للغة العربية في الـ 18 من مارس طالبوا الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية المعنية بهذا الشأن بالضغط على الحكومة الإيرانية من أجل السماح لهم بالتعلم باللغة العربية.

ويشهد إقليم الأهواز، الذي تسكنه غالبية عربية من الطائفة الشيعية، تظاهرات واحتجاجات مناهضة للحكومة الإيرانية ويطالبون بالانفصال عنها.