أشاد النائب فايز بركات عضو لجنة التعليم بمجلس النواب بالقرار الذي تدرسه وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بشأن تحميل الطالب الراسب تكاليف تعليمه وفقًا لقواعد وضوابط تمنحه أكبر قدر من الفرص، مؤكدًا أن مبدأ مجانية التعليم حق لكل طالب رفعته ثورة 23 يوليو 1952 وأكدته الدساتير المختلفة وأخرها دستور 2014.

وأكد النائب أنه كان لابد من إصدار هذا القرار منذ وقت طويل وذلك لإلزام كل الطلبة غير المجتهدين على الاهتمام بتعليمهم خاصة بعد كثرة نسب الرسوب لعدد كبير من طلاب الجامعات، وأصبح يمثل عبئا على ميزانية الدولة ويتسبب في ضياع لحقوق الكثير من الطلبة المجتهدين كما يهدد سياسة الدعم التي تقدمها الدولة لمواطنيها.

وطالب النائب بضرورة وضع وزارة التعليم العالي عدد من القوانين والضوابط لهذا القرار لمراعاة ظروف الطلبة الذين يتعرضون لمشاكل اجتماعية تتسبب في رسوبهم والعمل على التفرقة بين الطالب المهمل في دراسته والطالب الذي يتعرض لظروف خارجة عن إرادته، مضيفًا أن ضرورة رفع وتنمية مهارات الطلاب بما يتناسب مع إلمامه بالمادة العلمية وضرورة وضع الوزارة خطة لتطوير برامجها الدراسية بما يتناسب مع اجتياجات سوق العمل لتحفيز الطلبة على النجاح والتفوق في دراستهم.