أكد الدكتور صلاح العبادي المحلل السياسي الأردني، أن قاتل الكاتب الصحفي ناهض حتر هو إمام مسجد مفصول من عمله بوزارة الأوقاف ومن مواليد عام 1967، ويقطن بمنطقة الهاشمي الشمالي بالعاصمة الإردنية، موضحا أنه تم إلقاء القبض على القاتل.

وأشار خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “غرفة الأخبار” على قناة “سي بي سي إكسترا” الفضائية اليوم الأحد، إلى أن هناك أنباء تؤكد أن القاتل أعترف أثناء التحقيقات بارتكابه الجريمة بسبب منشور “مسيء للذات الألهية” نشر على صفحة ناهض حتر بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

وأوضح أن هذه الجريمة غير مسبوقة في المجتمع الأردني، مؤكدا أن المجتمع قائم على التعايش الديني وحوار الأديان.

وأعلن أن النقابات المهنية والأحزاب السياسية الإسلامية وغيرها أصدروا بيانات رسمية استنكروا فيها الحادث.

وكانت العاصمة الأردنية عمان قد شهدت حادث اغتيال الكاتب ناهض حتر، بعد أن أطلق عليه أحد الأشخاص النيران أمام “قصر العدل” صباح اليوم الأحد.

وجدير بالذكر أن الادعاء العام الأردني قد أتهم ناهض حتر بنشر رسومات مسيئة “للذات الإلهية” على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.