أدانت باكستان، اليوم الأحد، الاتهامات التي وجهتها لها الإدارة الهندية بأنها باتت مأوى للإرهاب، متهمة الهند بدورها برعاية الإرهابيين المتواجدين على أراضيها.

ونقلت قناة "جيو" الباكستانية عن متحدث باسم الخارجية قوله إن الهند تورطت في إشعال حرائق الإرهاب في مدن عديدة في باكستان.

وأشار المتحدث إلى أن اعترافات الجاسوس الهندي المقبوض عليه في باكستان كولبشن جادو تؤكد رعاية الهند للإرهاب داخل الأراضي الباكستانية.

كما وصف المتحدث أفعال القوات الهندية في إقليم كشمير بالانتهاكات المفجعة لحقوق الإنسان، وأدان "عملية القتل خارج النطاق القانوني" للقيادي الانفصالي برهان واني برصاص القوات الحكومية في يوليو الماضي.

وكان رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودى اتهم باكستان أمس السبت بأنها مأوى للإرهاب، مضيفا أن الأعمال الإرهابية التى تقع فى بنجلاديش وأفغانستان تأتى بتحريض من باكستان.