bnmjhuy766666

كتبت هيام نيقولا : أصدر المنتدي المصري للاعلام برئاسة اللواء طارق المهدي, بيانا صحفيا حول التطورات الآخيرة علي الساحة الاعلامية وواقعة اذاعة حوار قديم للرئيس عبدالفتاح السيسي علي شاشة التليفزيون المصري.
وجاء نص البيان كالتالي:
يؤكد المنتدي المصري للاعلام, أن واقعة اذاعة حوار قديم للسيد الرئيس عبدالفتاح السيسي, دون تحري الدقة والتدقيق المطلوب في مثل هذه الآحداث التي يمكن أن تخلف كوارث حقيقية تكشف عن اهمية التدخل العاجل من قبل الدولة لاصلاح ماسبيرو الذي يعتبر رمانة الميزان للاعلام المصري,
وشدد المنتدي, علي ان الوضع الحالي في ماسبيرو يتطلب سرعة اصدار التشريعات المنظمة للاعلام, واتخاذ الاجراءات الكفيلة بإنشاء المجلس الأعلى للصحافة .والاعلام وخاصة الهيئة الوطنية للاعلام المرئي .والمسموع حتى يمكن وقف حالة الفوضى في المشهد الاعلامي الحالي.
وفي هذا الصدد فإن المنتدى المصري للاعلام, يؤكد رفضه للحملات المغرضة, التي استغلت الواقعة للهجوم على هذا المبني العريق, ومحاولة البعض خلق كيانات اعلامية جديدة على انقاضه بديله لدور تليفزيون الدولة. كما يدعو المنتدى, كافة العاملين في ماسبيرو الى الاصطفاف لحماية اعلام الخدمة ومنع محاولات هدم كيانهم الاعلامي.
وجدد المنتدى المصري للإعلام, دعمه لدور إعلام الدولة في مواجهة اعلام الاسفاف وتسطيح وعي المتلقي. ويناشد المنتدى الرئيس السيسي بأن يدعم شخصيا تليفزيون واذاعة الدولة بتوجيه الحكومة نحو مساندة اعلام الخدمة العامة من اجل خلق اعلام تنموي يرقى بالمجتمع ويضع اسس مصر الجديدة.